اعلانات

الخطFontFonte + - Bookmark and Share

 زار وزير الدفاع الوطني يعقوب رياض الصراف قيادة قطاع جنوب الليطاني في ثكنة "بنوا بركات" وكان في استقباله قائد القطاع العميد الركن روبير العلم وعدد من كبار الضباط

 

زار وزير الدفاع الوطني يعقوب رياض الصراف قيادة قطاع جنوب الليطاني في ثكنة "بنوا بركات" وكان في استقباله قائد القطاع العميد الركن روبير العلم وعدد من كبار الضباط .

 

بداية، رحب العميد الركن العلم بالوزير الصراف شاكرا اياه على اهتمامه وزياراته المتكررة الى المنطقة.

 

ثم عرض رئيس قسم العمليات العقيد الركن نيقولاوس تابت ايجازا، تناول مهمة وتنظيم القطاع والتحديات العملانية التي يواجهها لاسيما موضوع الاعتداءات الاسرائيلية الجوية والبرية والبحرية  وأعمال بناء الجدار الفاصل والنقاط ال١٣ المتحفظ عليها لافتا الى ان انتهاكات العدو بلغت خلال شهر ايلول  ١٦٢ اعتداء . اما في ما خص التنسيق القائم مع قوات الامم المتحدة، فقد اشار تابت الى المشاريع المشتركة لاسيما مشروع مركز التدريب و الفوج النموذجي الذي لا يزال قيد الانشاء.

 

من جهته،نوه الوزير الصراف بجهود قيادة القطاع للمحافظة على الامن في المنطقة  والتنسيق القائم بينها وبين قوات اليونيفيل الذي أفرز هدوءا واستقرارا في المنطقة.

ثم تفقد الصراف مرفأ الناقورة .

 

 

وانتقل الصراف الى  مقر قيادة اليونيفيل في الناقورة  حيث كان في استقباله قائد القوات الامم المتحدة الجنرال stephano Del Col.

وضع الوزير الصراف لدى وصوله اكليلا من الزهر على النصب التذكاري للشهداء.

ثم عُقد اجتماع بين الجانبين جرى خلاله عرض لمهام اليونيفيل وآلية وضع التقارير  في ما خص الانتهاكات والحوادث التي تُسجل  و شرح عمل القوات البحرية بالاضافة الى مشاريع التدريب المشتركة لمساعدة لبنان في تطوير قواته البحرية.

 

و أكد الصراف على ان لبنان متمسك بكل شبر من اراضيه و بحق الدفاع عن اراضيه وسيادته وثروته وليس لديه اي نية للاعتداء على أحد مشددا على التزامه بالقرارات الدولية لا سيما ١٧٠١ وان العدو الاسرائيلي  هو  الذي ينتهك باستمرار هذه القرارات. كما ثمن التنسيق القائم بين الجيش اللبناني وقوات اليونيفيل متمنيا لDel Col النجاح في مهامه والمزيد من التعاون.

 

وكان الصراف استقبل  في مكتبه في وزارة الدفاع السفيرة الفنلنديَّة لدى لبنانTarja Fernandez.

واكد الصراف لFernandez  التزام لبنان القرار 1701، وسياسة النأي بالنفس بالاضافة الى انفتاحه على الحوار والتسوية.

 ثم شرح الصراف انعكاسات  أزمة اللاجئين السوريِّين مشددا على عدم تمكُّن لبنان من تحمُّل هذا العبء وضرورة ايجاد حل جذري لهذه الازمة.

وجرى بحث موضوع توقف مد وكالة الأونروا بالأموال المخصَّصة لتعليم اللاجئين الفلسطينيين وتأثيراته السلبية. 

كما أشاد الصراف خلال اللقاء بأداء الوحدة الفنلندية العاملة ضمن إطار قوَّات اليونيفيل في الجنوب.

Last Update Date:Date de mise à jour:آخر تحديث في تاريخ:10/17/2018 12:45 PM
جميع الحقوق محفوظة ©     إتصل بنا  |  خريطة الموقع
تم انجاز هذا الموقع بالتعاون مع مكتب وزير الدولة لشؤون التنمية الادارية
الصفحة الرئيسية
خريطة الموقع
تبادل آراء حول نصوص المشاريع
مشاريع / دراسات