اعلانات

الخطFontFonte + - Bookmark and Share

 

حفل تسليم وتسلّم وزارة الدفاع الوطني

أقيمت قبل ظهر اليوم في اليرزة، مراسم تسليم وتسلم وزارة الدفاع الوطني بين وزير الدفاع الوطني السابق يعقوب رياض الصرّاف والوزير الياس بو صعب. وقد استهلّها الوزير بو صعب بوضع إكليلٍ من الزهر على نصب شهداء الجيش في حرم الوزارة. ثم كان في استقباله لدى دخوله باحة الوزارة قائد الجيش العماد جوزاف عون وعدد من كبار الضباط، وأدّت له وحدات من القوات البحرية والجوية والشرطة العسكرية وموسيقى الجيش التشريفات اللازمة. بعد ذلك جرت في مبنى الوزارة مراسم التسليم والتسلم بين الوزيرين الصرّاف وبو صعب، ثم عقدا مؤتمراً صحفياً بحضور عدد من وسائل الإعلام.

وقد هنّأ الوزير الصرّاف خلفه على توليه مسؤولياته الجديدة، متمنياً له التوفيق في مهماته، ومعرباً عن ثقته بمسيرته الوطنية، وقدرته على الارتقاء بأداء الوزارة وجميع المؤسسات التابعة لها. وتوجه بالتقدير إلى المؤسسة العسكرية والأجهزة الأمنية على جهودها الجبارة في مواجهة الإرهاب والحفاظ على استقرار لبنان، معتبراً أنها الضمانة الأكيدة لحماية لبنان وسيادة أراضيه وصون وحدة شعبه.

من جهته شكر الوزير بو صعب للوزير الصرّاف جهوده طوال فترة تولّيه الوزارة، متعهداً استكمال مشاريع تطوير الجيش على مختلف الصعد، لا سيّما التسليح والطبابة. كما توقف عند تضحيات العسكريين، بخاصة الجرحى والشهداء وأهاليهم، لافتاً إلى أن إنجازات الجيش ما كانت لتتحقق لولاهم ولولا حكمة قيادة الجيش.

وقد جاء في كلمته: "أتسلّم اليوم وزارة الدفاع الوطني وكلّي ثقة بقائد الجيش العماد جوزاف عون وفريق عمله، وسنشكل فريق عمل واحد، ونعمل بثقة عالية لمصلحة الجيش وتأمين حاجاته من عتاد وخدمات طبية". كما أضاف الوزير بو صعب: "سأدعم قرار قائد الجيش بحماية المؤسسة العسكرية وإبعادها عن التدخلات السياسية".

Last Update Date:Date de mise à jour:آخر تحديث في تاريخ:2/5/2019 8:42 AM
جميع الحقوق محفوظة ©     إتصل بنا  |  خريطة الموقع
تم انجاز هذا الموقع بالتعاون مع مكتب وزير الدولة لشؤون التنمية الادارية
الصفحة الرئيسية
خريطة الموقع
تبادل آراء حول نصوص المشاريع
مشاريع / دراسات