اعلانات

الخطFontFonte + - Bookmark and Share

  قام وزير الدفاع الوطني يعقوب رياض الصرّاف بزيارة الى منطقة جنوب الليطاني حيث إجتمع فور وصوله الى قائد القطاع العميد الركن روبير العلم وقادة الألوية المنتشرة ضمن القطاع

قام وزير الدفاع الوطني يعقوب رياض الصرّاف بزيارة الى منطقة جنوب الليطاني حيث إجتمع فور وصوله الى قائد القطاع العميد الركن روبير العلم وقادة الألوية المنتشرة ضمن القطاع. وخلال الإجتماع أطلّع وزير الدفاع على الأوضاع الأمنية في الجنوب والتعاون القائم بين الجيش اللبناني وقوات اليونيفل وضرورة تعزيز وتطوير هذا التعاون في شتى المجالات . بعد ذلك زار الوزير الصرّاف مقر قيادة قوات الطوارىء الدولية العاملة في جنوب لبنان حيث عقد إجتماعاً مع القائد العام لليونيفيل الجنرال مايكل بيري في حضور رئيس أركان القوات الدولية العميد كريسستيان تيبولت وعدد من ضباط اليونيفيل ، بحثت خلاله المهام التي ينفذها الجيش بالتعاون مع اليونيفيل على طول الخط الأزرق مما انعكس هدوءاً في الجنوب وتمّ التطرق الى الإنتهاكات الإسرائيلية المتكررة للسيادة اللبنانية والتي كان آخرها قصف المقاتلات الإسرائيلية الأراضي السورية إنطلاقاً من الأجواء اللبنانية وكذلك تحليق الطيران المعادي فوق عدد من المناطق اللبنانية وخرق جدار الصوت فوق عاصمة الجنوب صيدا. وأدان الصرّاف إنتهاك إسرائيل المتكرر للقرار 1701 وطالب اليونيفيل بمزيد من الضغط لوقف هذه الإنتهاكات التي لن يسكت لبنان عنها مشيراً في هذا السياق الى الشكوى الرسمية التي تقدم بها لبنان ضد إسرائيل وقال: من المرفوض إستمرار التمادي الإسرائيلي بهذا الشكل وسنعمل على تكثيف إتصالاتنا وتحركاتنا لوقف هذه الإنتهاكات .وجدد الصرّاف إلتزام لبنان القرار 1701 مشدداً على ضرورة الضغط على إسرائيل لإجبارها على وقف خرقها المتكرر والمتمادي لهذا القرار. اللقاء تطرق الى عملية فجر الجرود وهنأ قائد اليونيفيل وزير الدفاع بالنصر الذي حققه الجيش اللبناني والذي سينعكس على لبنان والمنطقة .كما قدم الجنرال بيري أحّر التعازي بالشهداء العسكريين الذين ضحوا بحياتهم من أجل وطنهم مشيراً الى أن اليونيفيل أقامت إحتفالاً تكريمياً لشهداء الجيش بالتزامن مع الإحتفال الذي أقيم في وزارة الدفاع الوطني يوم الجمعة الماضي. بعد ذلك زار الوزير الصرّاف مقر قيادة الكتيبة الفرنسية العاملة في إطار قوات الطوارىء الدولية في دير كيفا ،والتقى قائد الكتيبة الفرنسية العقيد الركن نيكولا دوراند في حضور قائد قوات اليونيفيل الجنرال بيري وكان بحث في المهام التي تنفذها الكتيبة الفرنسية ودورها في تعزيز الأمن والإستقرار الى جانب الجيش اللبناني فضلاً عن التعاون مع المجتمع المدني من خلال عدد من المشاريع التنموية.
Last Update Date:Date de mise à jour:آخر تحديث في تاريخ:9/11/2017 10:02 PM
جميع الحقوق محفوظة ©     إتصل بنا  |  خريطة الموقع
تم انجاز هذا الموقع بالتعاون مع مكتب وزير الدولة لشؤون التنمية الادارية
الصفحة الرئيسية
خريطة الموقع
تبادل آراء حول نصوص المشاريع
مشاريع / دراسات